Friday, December 28, 2007

من هم المواطنين الذين يستاجرون اراضي الدوله على العمال في جليب شيوخ


عمال استأجروا أراضي للدولة من أحد المواطنين بمبلغ 400 دينار شهريا
إزالة مخلفات الحوط المخالفة في جليب الشيوخ

مخزن المخلفات28/12/2007 كتبت عائشة علي:شن فريق طوارئ بلدية في محافظة الفروانية رياض الربيع حملة على بعض الحوط المخالفة والمقامة على اراضي املاك الدولة في منطقة جليب الشيوخ.وقال الربيع في تصريح ل'القبس' انه بناء على تكليف من مدير عام البلدية المهندس احمد الصبيح في متابعة سيارات البلدية وبعد ملاحظة قيام العمال بفرز النفايات فيها وتجميعها في مواقع في منطقة جليب الشيوخ.واضاف ان فريق الطوارئ في محافظة الفروانية بالتعاون مع ادارة المهام الخاصة في وزارة الداخلية قاما بحصر هذه المواقع ومصادرتها وازالتها وهي عبارة عن سجاد وفرشات اسفنج وعلب من الصفيح وحديد، بالاضافة الى سكن لهؤلاء العمال.وكشف الربيع عن ضبط 17 عاملا وتمت احالتهم الى الجهات الامنية لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم، بالاضافة الى ازالة الموقع وتنظيفه، متمنيا من الاهالي الابلاغ عن اي امور غريبة تحصل في مناطقهم.وقال الربيع ان فريق طوارئ الفروانية يستقبل شكاوى المواطنين والمقيمين على الخط الساحن رقم 855551.واوضح الربيع ان العمال كشفوا عن قيامهم باستئجار اراض لاملاك الدولة في منطقة سكن خاص من احد المواطنين بمبلغ 400 دينار شهريا.واعرب الربيع عن شكره وتقديره لتعاون وزراة الداخلية ممثلا بالنقيب مساعد العنزي ورجال الامن مع فريق الطوارئ.إزالة التعدياتعلى صعيد آخر، واصلت فرق ازالة التعديات الواقعة على املاك الدولة حملتها ضد جميع التعديات والمظاهر غير الحضارية التي قام اصحاب السكن الخاص بعملها على املاك الدولة، حيث اسفرت حملتهم عن ازالة 178 تعديا في جميع محافظات الكويت.وقال رئيس لجنة ازالة التعديات الواقعة على املاك الدولة في محافظة الاحمدي دعيج السنافي ان الفريق قام بازالة 32 تعديا في منطقة المنقف قام اصحابها بعودة تلك التعديات على املاك الدولة، مؤكدا ان الفريق لا يتهاون مع مثل تلك التجاوزات، حيث ان خطة عمل الفريق تتطلب التفتيش الدوري والمستمر على المناطق التي تم الانتهاء منها، وذلك للتأكد من خلوها من التعديات التي قد يتسبب بها المواطنون اثر انشغال الفريق بازالة تعديات منطقة اخرى، مشددا على ضرورة التزام اهالي منطقة المنقف بعدم تكرار المخالفات الواقعة على املاك الدولة حتى لا يتعرضوا للمساءلة القانونية.واوضح رئيس لجنة ازالة التعديات الواقعة على املاك الدولة في محافظة حولي طارق القطان ان اجمالي عدد الازالات بلغ 26 تعديا في منطقة مشرف شملت ازالة اعمدة خرسانية واقعة على املاك الدولة وكذلك ازالة سور وبوابات خارجية فضلا عن قيام بعض اهالي المنطقة ببناء حظائر خارجية مخصصة للحيوانات وتغطي مساحات على املاك الدولة، متمنيا تعاون اهالي منطقة مشرف مع فريق الازالات لرفع تعدياتهم قبل وصول جرافات البلدية.واشار رئيس لجنة ازالة التعديات الواقعة على املاك الدولة في محافظة العاصمة علي القويضي الى ان الفريق مستمر بالعمل في منطقة النزهة، حيث اسفرت الحملة عن ازالة 11 تعديا في المنطقة شملت حدائق وحظائر وكذلك شبرات خارجية مخصصة للخدم، مشددا على ضرورة الالتزام بمساحات الارتدادات التي امام المنزل وعدم تعديها ببناء واستغلال تلك المساحات حتى لا يتعرض اصحاب السكن الخاص إلى عمليات الازالة التي قد تسبب الخسائر المادية.وبين رئيس لجنة ازالة التعديات الواقعة على املاك الدولة في محافظة مبارك الكبير ان اجمالي عدد الازالات بلغ 21 تعديا في منطقة القرين كانت لاشجار وزراعات مرتفعة تحجب الرؤية وتسبب الحوادث فضلا عن ازالة شبرات واعمدة خرسانية واقعة على املاك الدولة، متمنيا من اهالي منطقة القرين الالتزام بعدم تكرار المخالفات والتعديات.وقال رئيس لجنة ازالة التعديات الواقعة على أملاك الدولة في محافظة الجهراء عبدالله الميع ان الفريق قام بازالة 20 تعديا في منطقة العيون كانت لازالة شبرات وغرف معدة للخدم والتخزين فضلا عن فتح ممرات كانت مغلقة وتعيق حركة السير وكذلك ازالة زراعات تجاور الرصيف وتتلف المال العام.واوضح رئيس لجنة ازالة التعديات الواقعة على املاك الدولة في محافظة الفروانية رياض الربيع ان عدد الازالات بلغ 68 تعديا في منطقة عبدالله المبارك.
http://www.alqabas.com.kw/Final/NewspaperWebsite/NewspaperPublic/ArticlePage.aspx?ArticleID=345649
من هم المواطنين الذين يستاجرون اراضي الدوله على العمال في جليب شيوخ?

Tuesday, December 25, 2007

متى?

مادة 7 - العدل والحرية والمساواة دعامات المجتمع والتعاون والتراحم صلة وثقى بين المواطنين
مادة 30 - الحرية الشخصية مكفولة

Wednesday, December 19, 2007

Best Wishes

عيدكم مبارك و عساكم من عواده

Happy Eid









Sunday, December 16, 2007

I broke the law and I am very sorry

I got pulled over by a cop yesterday for speeding. I did not realize I was going 166 km/hr on the highway, it was empty but still no excuse for speeding. The policeman revoked my licence and fined me 50 k.d, I drove home shameless with just a yellow slip.

I feel terrible for my recklessnes but I'm very happy that the law is finally being enforced.


Let's hope the law's enforced with "tejar al iqamat" as well.

Friday, December 14, 2007

Child Abuse

I got a call from my cousin last night, she was screaming at me saying "you pay sooo much attention to the labour expats issues, that you've neglected your own people's rights" She was at the supermarket last night when she saw a Kuwaiti man and an asian woman in the car with 3 children ages from 3 years to 6 years. When the man got out of the car to get things from the supermarket, the asian woman started throwing punches at the 3 year old, slapping him and punching him while looking around to see if the man was coming. So my cousins confronted the man and he said the woman was his wife, which gives her the right to slap her own kids.

Anywhere in the world you can call child protection services in cases such as these, but in Kuwait we have not yet tackled the issue of child abuse thinking it really is none of our business. A friend of mine worked at Farwaniya hospital for a while and she said it was very common that children would be admitted to the hospital for broken bones and burns. The story is the father or mother would make threats like "If you do that one more time, I'll thrown you from the roof" or "if you don't stop that i'll burn you with hot tea" and when the child doesn't stop, the parent literally does what they planned to do so that they stick to their word and the kids will always take them seriously.

These kids are the future of Kuwait, how stable can an abused child be? These parents are destroying the future of their kids and destroying Kuwait's future.. How successul will an abused child be? What can they give back to society? Are they going to be future abusers?

Isn't it time to have a major awareness campaign on abuse and especially child abuse?

Tuesday, December 11, 2007

Alone

I've had to go back and forth to the hospital for some check ups ... Alone.

I usually don't like burdening people by asking them to come with me which is basically why I went alone to all my appointments ... it was hours and hours of waiting ... all alone.

I keep repeating Alone.. cuz i've never felt sooo alone in my life, maybe the closest I felt to this feeling is my days in New York when I was in school, yet back then it was sort of expected that we'd feel alone.

Anyway... Here I am in a country full of family and friends and yet I still feel alone.

Can you imagine how people from India and the Philipinnes and Indonesia and Bangladesh and Egypt and many other countries feel when they come to Kuwait... All alone.

Wednesday, December 5, 2007

Caring

Caring for others is such a satisfying feeling especially when they are less priviledged or have been treated unfairly. In my case, I spend most of my time caring for labour expats who have been abused one way or another and local women and children who have been abused by family members... It's a great humbling experience that has made me want to work more and do more.

Caring for someone means being able to live in their shoes and feel what they are feeling in order to really empathise. But I've recently realized that I understand the sorrows of strangers more than those around me. Charity starts from the home.. or through those who are closest to your heart.

A couple of years ago a close person to me had a bad foot injury.. This person was one of the most physically active people I've ever known ... The injury really took a toll on my friend's morale... my friend became disconnected... because of the severe pain, there was no more physical activity in their life .. it was almost like it's the end of the world... especially being at such a young age. This friend recently opened up to me about all these feelings and how hard it is to find an incentive to do anything anymore in such a weak physical state and all I could say was "You are unbelievably smart, how about focusing your energy on that instead of just dwelling on your physical disabilities".. I really thought I was helping, I thought it was quite shallow to care so much about whether you can kick a ball again or not... I did not realize the enormous effect it had on my friend's mental state.

A few days ago I had a cramped muscle in my thigh from (oddly enough) Tai Chi and I struggled going up and down the stairs at my grandmother's house.. I remembered my friend's conversation and how sad my friend was for not being able to go up and down the stairs on both legs. Tears rolled down my eyes within seconds, not only because I cared about this person but also because I didn't take the time to understand the situation and live in my friend's shoes untill I had to experience it myself.

To truely care is to really empathize and sympathize. Maybe we should take the time to understand people more and put ourselves in their shoes and understand what they are going through... well atleast I should.

Monday, November 26, 2007

Following up on HATE

This topic is embarrassingly shallow but is unfortunately whats being said and thought in our community.

Do we hate for the sake of hating?

Some people were born to hate a person, race, country and so on ...

I've noticed in Kuwait it's become a common thing... It has gone as far as hating a person then hating the whole family/tribe because of it's association to this person.


examples:

- Some Palestinians stood by Iraq during it's invasion of Kuwait and the Palestinian government which was basically sheltered by Kuwait and was working out of Kuwait for years turns against us... Now... it has been embedded in many people's heads that "Palestinians are traitors" ... that's fair enough... I don't agree but I won't argue against it either... But when people go as far as becoming advocates of Israel and everything it represents... I think its pure hatred towards those who hurt you taken to the point where it has clouded one's head.


- Jalal Al Talabani was Saddam's biggest opposition, he is now the president of Iraq... on his visit to Kuwait a lot of people were somber because Iraq's flag were flying next to the Kuwaiti flag.. most weren't very excited by Talabani's visit because "he is Iraqi". Hatred towards Saddam's Iraq still remains even after the change of regime.

- The Bangladeshi community in Kuwait are underpaid if ever paid and a lot of them started acting up by stealing, raping and even committing murder.. its quite unfortunate that now has become a stereotype that all Bengalis are bad-natured.

- Shiites and Sunnis? Those who are able to see human beings for who they are and not who and what they belong to are the ones who have no problem with sunnis and shiites... the rest... a lot of people I've encountered if Sunni sees Shiites as people who have loyalty only to Iran and the Shiites think Sunnis have loyalty to Saudi clerics. Our Prophet Mohammed (pbuh) Ali, Hassan and Hussain would be shamed by how Muslims are behaving.

- A common one is the attitude of "Dakhel Al Sour" and "Kharej Al Sour" mentalities... which I don't feel like touching up on right now... till then... KHODA HAFIZ!

Friday, November 23, 2007

HATE

Do we hate for the sake of hating? Is hatred towards a family, race, person, group of people, tribe,leader, religion, or religious sect inherited by a child from the parents? Where does Humanity stand in all this?


Will discuss further ... later.

Government Vs. Parliament

The Government vs. The Parliament ... Who's more negligent when it comes to human rights issues in Kuwait?

Just a reminder of violations that often happen in Kuwait

- Women getting raped by a family member
- Children physically abused by one of their parents
- House maids emprisoned in their employers' homes
- Expats working in the private sector blackmailed and mistreated by former employees by using sponsorship/residency documents against them
- Underpaid labour expats/domestic labour ... if ever paid on time
- Spousal abuse


Both are to blame for the degradation of our society and country as a whole, though the government is a little more responsive than the disconnected parliament that self-serves.



On a much lighter note: Welcome Baby Nasser Abdullah Al-Nasser to the family

Tuesday, November 20, 2007

Core Values

I've been doing a lot of thinking lately.. Mostly because I was asked by someone what my most important core values are... and was asked to choose 4.

I was perplexed and couldn't give an answer off the cuff... there's so much to say and so many but after much thought... I finally came up with those:

1. Honesty
2. Humanity
3. Self-evolution/knowledge
4. Modesty/Humbleness

Now .... Do we think of our core values when we choose a partner in life and whether it is essential that they share the same values? when we start a new job? make new friends? I don't want to dwell on "what if's?" but ... what if we did pay attention to them... would our lives have turned out this way? Would we have made different choices?


Not my usual post... just needed to vent. What are your four core values?

Saturday, October 13, 2007

تكفون..لا تنسون تدعون للكويت





اللهم لك الحمد على ما أعطيت اهل الكويت من جزيل العطاء.لك الحمد على ما اكرمتنا بوافر الخير والنماء، لك الحمد ان جعلت اهل الكويت اهل كرم وسخاء، لك الحمد ربنا كثيرا كما تنعم كثيرا، اللهم اكرم اهل الكويت برحمة من عندك تؤلف بين قلوبهم وتصلح ذات بينهم وتجمعهم على كلمة الحق والخير يا رب العالمين.اللهم الف بين قلوب النواب والوزراء واجمع كلمة القائمين علينا على امر سواء، واشغلهم ربنا بحاجات شعبهم لا بحاجاتهم واشغلهم بهموم الناس لا بهمومهم، واشغلهم ربنا في ما يرضيك عنهم لا في ما يرضي انفسهم، ولا تضيع ربنا الامانة من بين ايديهم واجعلهم ربنا ممن حملوا الامانة فصانوها وشرفوا بالامانة فحفظوها، اللهم لا تجعل بأسهم بينهم واجعل بأسهم على عدوك وعدوهم، اللهم قنعهم بما اعطيتهم ورضهم بما انعمت عليهم واشغلهم بحفظ هذا البلد وبنمائه ورخائه يا رب العالمين.اللهم انك شرفت نوابنا بتولي امورنا فأعنهم على ذلك يا رب العالمين ولا تكلهم الى انفسهم طرفة عين الهمهم ربنا الصواب والسداد والرشاد.اللهم ان وزراءنا كلفوا بحمل الامانة فأعنهم ربنا ولا تخذلهم واعنهم على ما فيه صلاح البلاد والعباد.اللهم كما انعمت علينا بوافر فضلك وعطائك فلا تجعل ربنا هذه النعم وبالا علينا وانزع ربنا الغل والحسد من قلوب رجالنا ونسائنا وقنا ربنا شرور انفسنا ومطامع اهوائنا وقنعنا ربنا بما رزقتنا ولا تجعل عيوننا وقلوبنا تطمع فيما عند غيرنا.اللهم اعنا على شكر نعمك واجعل هذه النعم امنا وامانا لأهل الكويت واجعلها ربنا سلما وسلاما في كل بيت.اللهم ان اهل الكويت طيبون فلا تجعلهم ممن شغلتهم الدنيا عن الدين، اللهم احفظ شبابنا وشاباتنا من المخدرات ومن المسكرات ومن جميع الآفات ومن سيئ الاخلاق واشغلهم في خير هذه البلد وفي طاعتك يا رب العالمين اللهم حبب لبناتنا الستر والحياء وجميل الاخلاق.اللهم لك الحمد حتى ترضى ولك الحمد اذا رضيت ولك الحمد على الرضا ولك الحمد على حمدنا اياك يا رب العالمين.اللهم انك اخترت لأهل الكويت الطيبين آل الصباح الخيرين فأتممت علينا جزيل فضلك واحسانك اللهم انا نشهد بأنهم اقاموا فينا شرعك ورفعوا لواء دينك واكرموا حفاظ كتابك ونصروا من نصر الاسلام، اللهم انا نشهد انهم اكرمونا وما ظلمونا فأمد لهم ربنا من وافر فضلك وجهودك وكرمك.اللهم احفظ اميرنا ومد له بموفور الصحة والعافية وايده بتأييدك وانصره بنصرك واجمعنا ربنا على كلمته وتحت راية حكمه يا رب العالمين واجعلنا له خير شعب لخير حاكم واجر الخير على يديه والحق على لسانه واصلح به البلاد والعباد واجزه عنا خير ما جزيت حاكما عن شعبه يا رب العالمين.اجب دعوانا برحمتك يا مولانا والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله وصحبه اجمعين.

Thursday, October 11, 2007

انقذوا الخدم من روتين الاجراءات الرسمية

امتلات السجون والمخافر بالخدم اللذين سجلت بحقهم بلاغات تغيب وتم ضبطهم ومن ثم حبسهم واستدعاء كفلائهم
ان ما آلت الية حالة العمالة المنزلية من مأسي انسانية تستوجب على الحكومة ومجلس الامة الاسراع بأصدار تشريع بقانون ينظم ويحفظ حقوق العمالة المنزلية وفق المعايير الدولية والانظمة المعمول بها في البلاد مراعيا عادات وتقاليد اهل الكويت.
حيث بات لا يخفى على الجميع ما يعاني منه الخدم الذين زج بهم في السجون وامتلأت بهم نظارات المخافر وذلك بدون جرم ارتكبوه وانما بسبب سوء معاملة مخدوميهم وكفلائهم لهم ولعدم وجود قانون مختص بشئونهم فباتوا كرة تتقاذفها أدارات الدولة والكل يخلي مسئوليته عن تبعيتها وهذا ما ينعكس سلبا عليهم ويطيل فترة بقائهم في السجون بدون اتخاذ اي اجراء بحقهم والكثير منهم قاموا كفلائهم بأحضار جوازاتهم وتذاكر سفرهم الى المخفر ليتم ترحيلهم الى بلادهم وكانت المفاجئة عندما رفض ضابط المخفر السماح للخادم بالخروج من النظارة بموافقة كفيلة مدعيا انه يجب ترحيلة الى أدارة التحقيقات اولا وذهب الكفيل الى ادارة التحقيقات التابعة لها المخفر فقوبل برفض المحقق طلبة الافراج عن الخادم مدعيا بوجوب عرض الخادم على الادعاء ومن ثم يحول الى الابعاد وهي جهة الاختصاص لترحيل الخادم فتسائل الكفيل لماذا كل هذه الاجراءات الغير مبررةعلما بان الخادم لم يرتكب اي جرم اثناء تغيبة.
فنحن بدورنا ندعوا وزارة الداخلية الى معاملة العمالة المنزلية المتغيبة كمعاملة المواطن المتغيب حيث يسجل بلاغ تغيب بالمخفر ويصدر بحقة ضبط واحظار وعند العثور علية يتم تسليمة الى ذوية فورا ما لم يكن هناك جرم ارتكبة وما هو متبع الان للعمالة المنزلية عندما يبلغ الكفيل المخفر بتغيب الخادم تسجل قضية تغيب فورا بحق الخادم وبهذا الاجراء تخلي ادارة الهجرة مسئوليتها ودورها الاساسي وهو حفظ حقوق الخادم والمخدوم وتشرك بذلك ادارة التحقيقات والادعاء العام وعندما يتم ضبط الخادم لا يستطيع الكفيل اخراجه من السجن الا بعد ان يكمل دورة الاجراءات القانونية حالة حال المجرمين الذين ارتكبوا جرائم بحق الاخرين غير مكترثين بطبيعة هذه العمالة وما تعانية من سوء معاملة حيث انها مجني عليها وليست جانية كما ينظر لها البعض فمن هذا المنطلق نطالب ان تكون الادارة العامة للهجرة هي الوحيدة المسئولة عن تغيب الخدم لما في ذلك من سهولة استرجاعهم لكفلائهم بعد العثور عليهم اذا رغبوا بذلك او ترحيلهم الى ديارهم بسهولة وبدون سجن وفي فترة قصيرة ما لم يكن هناك جرم ارتكبوه.

Humanistically Incorrect by being Literally Incorrect

The following website could have taken a little bit more time to be a little more politically or humanistically correct when addressing the issue of domestic labour for hire. They should have used better words. These are people we are talking about and not objects.

http://www.q8khadam.com/Default_eng.aspx


Here are a few examples of what I mean by Humanistically incorrect (highlighted)

http://www.q8khadam.com/aboutus.aspx

D- The visitor may care about more than home labour during his search. in this case he can press the add to my special lst to save it in my cart list


E- After the visitor finishes his search he press the my cart button to see his favurite list and begin to choose the one which suit him

And on the very end of the page it says:

Treat your self by surfing our websit.thank s for you visit

Its like they are talking about Candy and not actual people.


The website also didn't care to have a membership online in order to access the list of companies and available employees, so you can actually just scroll down and find their resume with pictures. That unprofessional and unacceptable, they should have all pictures and CVs accessed only through memberships with passwords as a respect for the foreign labourers.

Friday, October 5, 2007

More than 500 expats in jails around Kuwait waiting to be deported and 1,200 at the deportation department also waiting for months.

There are more than 30 labour expats in each jail (Makhfar) in Kuwait awaiting deportation, they have not been sent to the deportation department because it's overloaded with more than 1,200 people still waiting to go back home. A lot of expats have tickets ready from their sponsors but it has become a matter of lazy ministry officials that don't want to bother with paper work.

These people need to go home now, it's unnecessary to keep them here this long! They are staying for weeks and months without pay and without any contact with their families back home. Our organization has tickets ready for the 1,200 people at the deportation department but the officials has been stalling us for more than a month now. We are angry and frustrated!

Why can't people here be a little more HUMANE!!!!


I'll post more on this subject later.. I'm furious.

( ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء )
من المسؤل عند انتهاك حقوق العمالة وعدم احترام انسانيتهم. يضع البعض اللوم والمسؤلية على الاسر واصحاب الاعمال والبعض الاخر يضع المسولية على العمالة انفسهم والكل له وجهة نظر ورأية الخاص ونحن نحترم وجهات النظر وآراء الاخرين ونوافقهم الرأي في بعض الحالات ولكن لكوننا مختصون ولنا خبرتنا في الدفاع عن حقوق العمالة وأعطــاء كل ذي حق حقة نضع اللوم على الجهات الرسمية ذات الصلة والتي كان من الاجدا بها ان تسرع بتعديل قانون العمل بالقطاع الخاص لما له من دور ايجابي بالحد من هذه الظاهره وتشريع قانون للعمالة المنزلية يختص بها ويراعي حقوق الطرفين كما هو معمول بالدول المتقدمة حيث يبلغ عدد العمالة المنزلية في دولة الكويت (560 الف) خادم وخادمة من مجموع العمالــة الــوافدة التــي يبلــغ تعدادهـــا مـــا يــقــارب ( مليونين ومائة الف ) عامل وعاملة وهذه الاعداد يجب ان ينظر الها بعين الاعتبار حيث انها اتت لتحسين ظروفها المعيشية وبطلب من الحكومة عن طريق الاجراءات الرسمية للعمل والكسب الحلال ولم تأتي خلسة عبر الحدود لكي يتم معاملتها المعاملة اللاانسانية كما هو معمول به في مخافر وزارة الداخلية المنتشرة على كافة المحافظات حيث يتم حبس الخدم في تلك النظارات والتي وضعت للموقوفين لمدة 24 ساعة ليتم الافراج عنهم او ايداعهم بالسجون لكن استبدلت الان لتكون سجـون لتلك العمالة حيث تـــم حبـــس ( 1200 ) خادمة بمعدل 25 خادمة بالمخفر الواحد في ظروف غير انسانية ولا تتوافق مع المقاييس والمواثيق الدولية للسجون والمؤسسات الاصلاحية والتي وقعت عليها دولة الكويت.
وعندما علمنا بهذه المأسي قمنا بزيارة بعض المخافر للاطلاع وتقديم المساعدة وتخفيف المعاناة عنهم فوجئنا بأن البعض لدية جوازه وتذكرة سفر لبلده ولم يستطع المغادرة وذلك لرفض استقبالهم من قبل ادارة التحقيقات ( الجنح الخاصة) لانهاء اجراءات ترحيلهم كما هو متبع بحالات التغيب بذريعة نقص المحققيين لدى الادارة ويتم اعادتهم مرة اخرى الى تلك الاقفاص ان صح التعبير للاسبوع القادم تبعا للجدول المعد للمقابلات كل يوم احد وثلاثاء وغالبا ما يجدون الجواب نفسه والاعداد تتزايد والكل من المسئولين يضع المسئولية على الاخر والعمالة تدفع الثمن لذالك التقصير واللامبالاة لانسانيتهم .

Wednesday, September 19, 2007

يجب إلغاء دور الكفيل

كان بالأجدر من الحكومة أن تلغي نظام الكفيل بدلاً من إقامة مقار إيواء للعمالة الوافدة والمنزلية فبالاستمرار بالعمل بنظام الكفيل سوف ينتج عنه العديد من الظواهر السلبية والمزيد من الانتهاكات لحقوق تلك العمالة وذلك بسبب تعنت بعض الكفلاء وسوء استغلال هذه العمالة وانتهاك حقوقهم مما ينعكس سلباً على سلوكياتهم ويؤدي ذلك إلى هروب الكثير منهم ومن الجدير بالذكر ان عند هروب العمالة أو الخدم من كفلائهم يقتصر دور الكفيل بإبلاغ الجهات الرسمية بذلك ومن هنا ينتهي دوره وتقوم الجهات الرسمية بالقيام بجميع الأدوار اللاحقة ومنها إلغاء الإقامة والبحث والتحري وملاحقة تلك العمالة الهاربة وفي حالة إلقاء القبض عليهم يتم إيداعهم في سجن الإبعاد لانتظار تسفيرهم لبلدانهم بدون جرماً ارتكبوه وإنما بسبب جشاعة وطمع تجار الإقامات ومسيئي ومستغل معاملة تلك العمالة التي لا حول ولا قوة لها وأتت لتحسين دخل أسرها وضمان معيشتهم في بلدانهم وانتهى بهم الأمر فريسة بين يدي تجار الإقامات ومكاتب استخدام العمالة وفي حالة رفض الكفيل دفع تذكرة السفر تقوم الدولة ممثله بوزارة الداخلية بدفع التذكرة والقيام بجميع الإجراءات المتبعة لتسفيرهم لبلدانهم نيابة عن الكفيل فما حاجتنا للكفيل بعد ذلك لذا يجب إلغاء دور الكفيل وتقوم وزارة الداخلية متمثلة بإدارات الهجرة ومراكز خدمة المجتمع بالتنسيق مع وزارة الشؤون متمثلة بإدارات العمل للقيام بإصدار الإقامات وذلك حسب تقدير الاحتياج الفعلي لأصحاب الأعمال وحسب احتياج أرباب الأسر من العمالة المنزلية وتقوم الدولة بدور الكفيل مما يتسنى لأصحاب الأعمال باستبدال العمالة حسب كفاءتهم وحاجاتهم لهم دون الحاجة لتحويل إقامتهم وهذا النظام سوف يقضي على الكثير من المشاكل العمالية ويحد من انتهاكات حقوقهم وينعكس ذلك إيجاباُ على سمعة الكويت في المحافل الدولية ذات الصلة وهذا ووفقنا الله في خدمة وطننا الكويت.

Tuesday, September 18, 2007

Kafeel, or no Kafeel, That is the question.

Kafeel = Sponsor

The Government has been showing some real interest in cancelling the sponsorship system. By recognizing the flaw of the sponsorship system and its use as modern slavery is a step towards reform. Let's hope the parliament makes it a priority as well.

Here are a few articles on this subject:-


Kuwaiti Cabinet to review new labor law; ILO submits report on sponsor system options


25 July 2005Kuwait City - The International Labor Organization (ILO) in Kuwait recently submitted a report to the organization's regional office in Lebanon on the procedures implemented by the Ministry of Social Affairs and Labor to review the private sector labor law, reports Al-Watan daily. Quoting the organization's representative Thabet Al-Haroon, the daily added the issue of alternatives to the sponsor system was also included in the report. The report states the ministry has submitted a new private sector labor law to the Council of Ministers to approve and transfer to Parliament, said Al-Haroon.He pointed out the ministry has agreed with the international organization to approving the new law based on points of view of various concerned parties. On the issue of finding alternatives for the sponsor system Al-Haroon said ILO has submitted a copy of the study it conducted on canceling the sponsor system. Explaining the previous study was conducted more than 3 years ago Al-Haroon said the organization is prepared to conduct another study in this regard. The organization's report states Kuwait is concerned with all problems faced by laborers and is willing to discuss the issues whatever they be, confirmed Al-Haroon.The report also included a positive mention on the ministry's actions in dealing with the issue of child labor, said Al-Haroon. The Minister of Social Affairs and Labor Faisal Al-Hajji has submitted a memorandum to the Council of Ministers to issue a decision forbidding the use of child jockeys in camel racing as a first step to issuance of a law forbidding any person from using children in camel sports explained Al-Haroon.
© Arab Times 2005
Article originally published by Arab Times 25-Jul-05


الشؤون ونظام الكفيل..لا تزال "تدرس جدياً"!!
كتب برجس النومان:
نشرت الصحف يوم الأحد الماضي خبراً مفاده أن وزارة الشؤون تدرس جدياً إلغاء نظام الكفيل، ما أثار تساؤلات عديدة من قبل المتابعين لهذا الشأن ولقضايا حقوق الإنسان عن السبب في استمرار الوزارة في دراسة موضوع يفترض أنها أشبعته بحثاً ودراسة ونقاشا وكذلك ردودها على المنظمات الدولية المهتمة بحقوق الإنسان ومنظمة العمل الدولية حيث دأبت الحكومة ممثلة بوزارة الشؤون على اعتبار أي تقرير من هذه المنظمات بمثابة شتيمة لها إذا ما تناول أوضاع العمالة الوافدة في الكويت والخليج، وكانت وزارات الشؤون في دول الخليج تتسابق على إرسال مسؤوليها الى المؤتمرات الدولية "للرد" على "ادعاءات" تلك المنظمات التي تعتبرها تقارير "مدسوسة" وتبحث عن فرص "لتشويه" سمعة الكويت والخليج وما الى ذلك من اتهامات توجه لأكثر المنظمات الأهلية في العالم نزاهة وموضوعية·
وزارة الشؤون وكثير من المسؤولين فيها ناقشوا هذه الموضوعات على صفحات الصحف اليومية في تعليقهم على تقارير منظمة العمل الدولية المتعلقة بالعمالة الوافدة وبنظام الكفيل بشكل خاص، وكانت تعليقات المسؤولين في أغلب الأحوال أن التقارير متجنية بحق الكويت وأنها (الكويت) تتقدم سريعاً في تطوير قوانينها وأن الجهات العالمية التي تكتب عن أوضاع العمالة لا تتناول إلا الجوانب السلبية فقط وكأن تلك المنظمات العالمية مكاتب علاقات عامة لتلميع صورة بعض الدول·
نظام الكفيل أصبح عنواناً دائماً لنقد دول الخليج وقوانين العمالة فيها، فهو النظام الذي يستخدمه تجار الإقامات لاستعباد العمالة الأجنبية وبالتحديد العمالة السائبة التي تبحث عن أي عمل يدوي لأن من أتى بها الى البلد أخذ نصيبه من عرق وجهد هؤلاء المساكين وتركهم في الشارع كي يجمعوا مالاً يأخذه هو في السنة التالية عندما يحين تجديد إقاماتهم وهكذا يثرى البعض بالمتاجرة في مصائر الناس الذين تنشر أخبار انتحار بعضهم الصحف بشكل يومي· أما الدولة فهي ترى كل هذا وتتمسك بنظام الكفيل الذي تقول الوزارة إنها "تدرس" فكرة إلغائه!!!
المنظمات العالمية المهتمة ترى في نظام الكفيل تقنينا غير مباشر للرق واستغلال البشر بشكل غير إنساني، وحكومة الكويت "تدرس" ولا يعرف كم من الوقت (بالسنوات) ستحتاج لاستكمال الدراسة!!
لذا يدعو المهتمون بحقوق الإنسان وحقوق العمال نواب الأمة الى تشريع قانون يعالج توفير العمالة الوافدة من دون نظام الكفيل بحيث تكون الدولة هي الكافل لهذه العمالة وفق الحاجة الفعلية وتخصصات المتقدمين للحصول على إذن عمل لدخول البلد كما تفعل أغلب دول العالم، فللدولة أن تحصل على رسوم مقابل إدخال العمالة بدلاً من أن يتولى الأمر تجار البشر وبشكل غير إنساني من ناحية وخطر من الناحية الأمنية·
المسألة كما يراها المهتمون ليست بإعادة اختراع العجلة من جديد بل بتعديل القوانين الكويتية المتعلقة بالعمالة لتنسجم مع مطالب المنظمات المتخصصة وبشكل يحمي حقوق العمالة بما فيها خدم المنازل بحيث يضمن التعديل القانوني آليات تطبيقه فلا فائدة من قانون يختص بالعمالة ولا تعلم عنه تلك العمالة أو لا تعرف كيف تطالب بتطبيقه لصالحها

http://www.taleea.com/newsdetails.php?id=9406&ISSUENO=1755



في سبعينيات القرن الماضي، مع فورة الثورة النفطية وما تلاها من صناعات وازدهار اقتصادي، باتت دول الخليج العربي بحاجة للعمالة.. فتوافد ملايين العمال الأجانب، من سريلانكا والفيليبين وبنغلادش والهند وباكستان والبلدان العربية. وكان لا بد من نظام ينظم ما صار يوصف بـ«غزو» العمال الأجانب، الذي تتعرض له الدول الخليجية، فكان أن أقر نظام الكفالة.
لا يمكن للأجنبي العمل في الخليج، قانونياً، إلا بوجود مواطن خليجي يكفله، ويكون، غالباً، صاحب العمل نفسه، الذي يتقدم بطلب إلى وزارة العمل، التي تمنحه التصريح باستقدام عمالة أجنبية، بعد استيفاء الشروط الضرورية. بعدها يبحث صاحب العمل أو «الكفيل» عن العامل، عبر مكاتب التوظيف أو بشكل شخصي.
وحالما يصل العامل للبلاد، يصبح، بموجب هذا النظام، ملتزماً بالعمل لدى كفيله لعامين، مهما كانت ظروف العمل، ولا يحق له الانتقال لعمل غيره إلا بإذنه، كإعارة من الكفيل الأول للثاني لمدة ستة أشهر، ويتم تجديدها بحسب موافقة الأول، عبر نقل الكفالة، وهو ما يراه ناشطون في حقوق الإنسان أنه «شبيه بنظام الرق».
و«الكفيل»، مسؤول عن «المكفول»، ماديا وقانونيا ومعنويا، وتتم معظم تعاملات المكفول مع الجهات الحكومية وتعاملاته المصرفية أو الاجتماعية (مثل: شراء سيارة، أو الحصول على رخصة قيادة، أو حتى استقدام زوجته وأولاده)، عن طريق «الكفيل» نفسه.
وإذا ألغى الكفيل إقامة مكفوله، فلا يحق له العودة إلى هذا البلد إلا بعد مضي عامين، أو بموافقة الكفيل على عودته. ولعل أسوأ ما يتعرض له المكفول هو احتفاظ الكفيل بجواز سفره، فلا يستطيع السفر إلا بإذنه.
ويرى ناشطون أن هذا الإجراء يُعد مخالفة للقوانين الدولية التي «تحظر فرض قيود لمنع الأشخاص من التنقل والسفر»، كما جاء في المادة 13 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.
إلا أن الصحافي الأميركي اريك واينر، الذي عمل في الكويت لعامين، يرى فيه نظاماً يهدف إلى «التأكد من عدم مغادرة الأجنبي للبلاد قبل تسديد الديون المترتبة عليه»، ولو أنه قد «يشجّع الكفلاء على اتخاذ مكفوليهم كرهائن».
ويتقاضى «المكفول» أجراً مقابل إنجاز العمل المطلوب منه، ويمكنه أن يتقدم بشكوى إلى الجهات المعنية، في حال تعرضه لمخالفات أو انتهاك لقوانين العمل، لكن كثيرين يقولون إن السلطات عادة ما تقف إلى جانب مواطنها الكفيل.
في المقابل، يرى باحثون أن نظام الكفالة وُضع ليكون «الكفيل» راعيا للعامل، ومساعدا للدولة في ضبط سوق العمالة، الذي يمثل نسبة كبيرة من السكان. وإنه لو تم إلغاء هذا النظام، فسوف يتدفق على دول الخليج ملايين العمال من الدول الآسيوية والعربية، وهو ما سينتج عنه مشكلات اقتصادية واجتماعية وديموغرافية.
العمالة الأجنبية «تهديد»؟
يشرح وزير العمل البحريني مجيد العلوي لـ«السفير» أن «الضغوطات التي تمارسها جهات دولية لتوطين الأجانب، تعني تغيير التركيبة الديموغرافية في المنطقة.. فهل نشهد بعد سنوات رؤساء في الخليج باكستانيين أو هنودا؟».. فـ«العمالة الأجنبية أخطر من إسرائيل والنووي»!
ويقول العلوي إن «العمالة الأجنبية تزاحم البحرينيين في سوق العمل... لان أجرهم ومطالبهم أقل.. فمن سيرغب في تشغيل الخليجي؟!»، وهو أمر يؤيده المسؤول في مكتب المعلومات السعودي نائل الجبير، الذي يقول إن «سعودة سوق العمل تهدف، أساساً، إلى الحد من بطالة السعوديين»، تفادياً، على الأرجح، لأن يتحولوا إلى متطرفين ناقمين على النظام.
بالأرقام
يشير تقرير لوكالة الاستخبارات المركزية، صدر في ,2006 الى أن عدد سكان دول مجلس التعاون الخليجي الست يبلغ 35 مليون نسمة، بينهم نحو 13 مليونا (37 في المئة) من العمال الأجانب وأسرهم.
ففي البحرين 235 ألف عامل أجنبي في مقابل 453 ألف مواطن، فيما يوجد في الكويت نحو مليون ونصف مليون عامل أجنبي في مقابل مليون مواطن، وفي قطر تشير التقديرات إلى أن 80 في المئة من السكان، البالغ عددهم 860 ألف نسمة، هم من العمال الأجانب، وكذلك الأمر في الإمارات حيث تشكل العمالة الأجنبية نسبة 75 في المئة من السكان، وعددهم خمسة ملايين، بينما يوجد في السعودية 5.5 ملايين عامل أجنبي في مقابل 21 مليون ونصف مليون مواطن، في حين تضمّ سلطنة عمان 577 ألف عامل أجنبي في مقابل 2.54 مليون مواطن.
وقد تبدو «الشكوى» التي أسرّ بها سائق سيارة أجرة بحريني لـ«السفير» خير دليل عن الوضع العمالي في دول الخليج عموما، حيث قال منتقداً حكومته «تستطيع زيارة أي دولة خليجية ولن ترى مواطناً يعمل... إلا في البحرين»!
هل يشمل نظام العمالة جميع الأجانب؟
يجيب القنصل الكويتي في لبنان جابر الصباح، رداً على سؤال لـ«السفير» إيجاباً، موضحاً أن جميع الأجانب، «عرباً كانوا أم آسيويين أم غربيين»، عليهم أن «يجدوا كفيلاً لهم إن أرادوا العمل في الكويت، وشروط عملهم موضحة في الاتفاقية بين الكفيل والمكفول».
إلا أن الصحافية في «سان بترسبورغ تايمز» سوزان مارتن، التي عملت في السعودية، تقول إن «تجارب العمال، المنتمين إلى دول العالم الأول كالأميركيين، غالباً ما تكون مربحة وممتعة، في الخليج، في حين أن تجارب العمال المتحدرين من الدول الفقيرة تنتهي غالباً بأن تكون تجارب وعود غير مكتملة».
وتوضح مارتن أن مشكلة العمال الأجانب الفقراء تكمن في أنهم غير قادرين على دفع تكاليف الشكاوى التي قد يتقدّمون بها، على خلاف العمال الغربيين، فضلاً على أن سفارات بلدانهم غالباً ما تكون غير فاعلة بشكل كافٍ لحماية رعاياها، مشيرة، في الوقت عينه، إلى أن «الهند، مثلاً، تمنع نساءها من العمل في منازل الخليجيين».
إلا أن المؤلف انديرز جيريشو ينقل، في كتابه «السعودية: خارج القانون والنظام الدولي» عن الاسكتلندي كايث كارمايكل الذي اعتقل في السعودية بين 1981 و,1984 لأنه تشاجر مع أحد أفراد العائلة المالكة، قوله «إن ممثلاً عن السفارة البريطانية، التي التزمت الصمت طيلة فترة اعتقاله»، قال له بعد 84 يوماً من اعتقاله: «كان عليك أن تتذكر.. نحن من يحتاج إليهم».
إذاً مشكلة مَن هي؟
تعدد الأمينة العامة للجمعية البحرينية لحقوق الإنسان سبيكة النجار أسباباً للمشاكل التي تعاني منها العمالة الأجنبية في الخليج، مثل ضعف آليات الشكاوى، وغياب آليات الحماية الدولية، وغياب الدور الفاعل للسفارات.
وتختص وزارات العمل في الخليج بتلقي الشكاوى العمالية والعمل على حلها ودياً بين الكفيل والمكفول. إلا أن جهل العمال بتلك الآلية وخوفهم من خسارة وظائفهم، يجعلانهم يحجمون عن الشكوى إلا في الحالات القصوى، كما أن دوائر الشكاوى العمالية لا تملك أي سلطة قانونية لإجبار الكفيل على إنصاف عماله، لذا ففي حال عدم التوصل لحل مرض بين الطرفين، تحول القضية إلى المحاكم، التي غالباً ما تنتهي بترحيل المكفول إلى موطنه.
الدولة محل الكفيل؟
أوصت مؤتمرات دولية ودراسات خاصة وحكومية، أُجريت مؤخراً، بإلغاء نظام الكفالة. وبدأت بعض الحكومات الخليجية، في تفعيل برنامج جديد للعمل يحد من زيادة حجم العمالة الوافدة، أُطلقت عليها مسميات مثل: السعودة والبحرنة والعمننة والتكويت، لمواجهة ظاهرة البطالة المحلية.
كما طلبت دول خليجية، مثل الكويت، من الخبير في منظمة العمل الدولية مانولو أبيلا، إيجاد بدائل لنظام الكفيل، فاقترح وضع سقف للعمالة الوافدة، وربط الإنتاج باستخدام تكنولوجيا الأداء مما يسهم في تعديل التركيبة السكانية، ويعمل على إنتاج خدمات جيدة.
تخفيف القيود أو تشديدها
[ الإمارات سنت قانوناً، في ,2006 يلزم الكفيل بمنح مكفوله راحة لمدة ساعتين ونصف عند الظهيرة خلال شهري تموز وآب، حماية له من أشعة الشمس اللاذعة.
[ أقر البرلمان البحريني في ,2006 قانونا يعطي للعامل الأجنبي الحق بالانتقال إلى عمل آخر من دون الرجوع لكفيله، مع اشتراط إنهائه لمدة العقد المبينة بينه وبين كفيله الأول.
[ أقرت البحرين في حزيران 2007 قانوناً يحظر على العمال الأجانب الحصول على رخصة قيادة، في مسعى للتخفيف من زحمة السير.
[ أعلن وزير الدفاع والطيران السعودي الأمير سلطان في ,2000 أن بلاده تنوي إلغاء نظام الكفالة، «لكن طريقة إلغائه ستصدر قريبًا»، في خطوة تهدف لتسهيل انضمام المملكة إلى اتفاقيات التجارة الحرة.
[ منحت وزارة العمل الإماراتية، في ,2007 العامل الأجنبي حق الانتقال إلى كفيل آخر، إذا ثبت أن الكفيل الأصلي انتهك عمداً حقوق العامل.
[ لا يوجد في دول الخليج حتى الآن نظام الحد الأدنى للأجور.
[ القوانين الكويتية تلزم رب العمل بفتح حساب مصرفي لمكفوله، ودفع راتب شهري له، حفاظاً لحقوق المكفول من أي تأخير في دفع الرواتب.
[ رفض وكيل وزارة العمل البحريني عبد الرحمن آل خليفة تحديد حد أدنى للأجور، لأنه لا يمكن «المساواة بين البحرينيين والأجانب».
[ قطر والكويت والبحرين تسمح بتشكيل نقابات عمالية، إلا أن السعودية والإمارات لا تسمحان بذلك
"السفير"
http://www.arraee.com/modules.php?name=News&file=article&sid=22809

Tuesday, September 11, 2007

Sponsor tries to stop house maid from getting hospital treatment

So I get a phone call from a Philipino Lady named Josephine, she says she's at Mubarak Hospital and has been there for more than 2 weeks, she was admitted for severe stomach ache which turned out to be kidney stones. The hospital didn't treat her because her sponsor refused to pay for her treatment and refused to be responsible for her and went as far as stopping any treatment so that he wouldn't have to pay for her, the hospital didn't want to be responsible either. The woman was in so much pain and was confused and just wanted to go home at this point. All the hospital needed to do was to have her sign a form saying she is responsible for herself, it didn't need to take our organization to tell them that. Also, how dare the sponsor stop this lady's treatment... another great example of how sponsorship is modern slavery. Josephine has since been well cared for.

Tuesday, August 21, 2007

أنشاء شركة مساهمة لاستقدام العمالة كبديل لإلغاء الكفيل

http://www.alqabas.com.kw/Final/NewspaperWebsite/NewspaperPublic/ArticlePage.aspx?ArticleID=306396


أنشاء شركة مساهمة لاستقدام العمالة كبديل لإلغاء الكفيل

تتزايد الحاجة إلى تحسين صورة الكويت إمام المنظمات الدولية والجهات المطالبة بحقوق الانسان لا سيما بعد تصاعد الانتقادات فيما يخص المتاجرة في الإقامات وما ترتبت من مشكلات جسيمة للعمالة الوافدة وللبلاد
أيضا فضلا عن انتشار العمالة الهامشية الزائدة عن حاجة المؤسسات الأهلية وارتفاع الخلافات بينهم وبين الكفيل.
وقد خلصت الدراسات ومنها دراسة وزارة الشئون الاجتماعية والعمل والدراسات التي قامت بها جمعية العمل الاجتماعي الكويتية (دراسة مشكلات العمالة الوافدة بالقطاع الأهلي ودراسة العمالة المنزلية في المجتمع الكويتي) إلى إنشاء شركة حكومية مساهمة تستقدم العمالة على كفالتها ويتكون مجلس إدارتها من وزارات الشئون الاجتماعية والعمل ، الداخلية ، التجارة إضافة إلى غرفة التجارة والصناعة واتحاد العمالة ومؤسسات المجتمع المدني ذات الصلة.
تعريف نظام الكفيل
نظام الكفيل لا يتعدى كونه نظام توظيف للعمالة الوافدة وهو ما أقرته دراسة منظمة العمل الدولية عندما أشارت إليه بكونه آلية مؤسسة اجتماعية تنظم تدفق وتعيين العمالة الوافدة في الكويت.
واجبات الكفيل
لقد تم تحديد واجبات الكفيل ( صاحب العمل) في قانون العمل في القطاع الأهلي رقم 38 لسنة 1964 والقوانين المعدلة له، لكن هناك قانونا أخر أشار إلى المسؤولية الواقعة على الكفيل باعتباره المسئول على استقدام العمالة إلى البلاد ومنحها الإقامة بناء على طلبة .
مزايا إلغاء الكفيل
- القضاء على تجارة التأشيرات .
- معالجة الخلل في تركيبة العمالة الوافدة.
- الحد من مشاكل التي تواجه العمالة الوافدة.
- عدم الحاجة إلى تحويل عامل من كفيل إلى أخر.
- تخفيف العبء الإداري على الجهات الحكومية المعنية .
واقترحت الدراسات ومنها دراسة جمعية العمل الاجتماعي الكويتية بعض الإصلاحات ومنها :
- يتم الاحتفاظ بنظام الكفالة بشكل مبدئي.
- يستمر العمال الوافدون في الحضور بموجب تأشيرات محدودة المدة.
- حظر التجارة في التأشيرات .
- يحتفظ العمال بجوازات سفرهم.
- يقوم العمال بتوقيع العقود ( التي تحدد الأجور ).
- تقوم الحكومة بدراسات منتظمة للأجور وظروف العمل .
- التوسع في حماية قانون العمل لتشمل العمالة المنزلية.
ايجابيات المشروع
يقضي المشروع المقترح على العديد من السلبيات الحالية، تجارة البشر وتجارة التأشيرات، إعادة توازن التركيبة السكانية، التقليل من المشاكل العمالية والمنازعات، سهولة ومرونة انتقال العمال من صاحب العمل لأخر فور انتهاء مدة العقد.
شركة مساهمة
تقوم الشركة المساهمة باستقدام العمالة على كفالتها بناء على الطلب المقدم من صاحب العمل وفق الخطوات التالية :
1- تقوم وزارة الشئون الاجتماعية بفتح ملف لتقدير العمالة التي يحتاج لها صاحب العمل.
2- يتقدم صاحب العمل إلى الشركة بطلب يبين فيه عدد العمالة.
3- تقوم الشركة باستقدام العمالة التي تراها مناسبة للوظيفة على كفالتها.


Sunday, August 19, 2007

BASHAR AL SAYEGH AND JASSIM AL QAMES HARASSED AND ATTACKED BY SECRET POLICE IN KUWAIT

A very unfortunate event happened yesterday, A young Kuwaiti who started the website http://www.alommah.org/home/ has been taken in by the secret police along with Jassim Al Qames who has nothing to do with the website but Both guys work for 'Al-Jareeda Newspaper'. Al-Sayegh was escorted by secret police from 'Al-Jareda' headquarters and Jassem was doing his journalistic duties by taking photographs of the detaining, he was then attacked and dragged with Bashar. Bashar was detained because of a comment written about the Amir of Kuwait, Shaikh Sabah Al-Ahmad Al-Sabah, on his website's forum by an annonymous person, it was deleted by Bashar because of its inappropriateness but he was 15 minutes late deleting it, the police held him accountable even after it was deleted. As for Jassim he was released but beaten severely and blind folded and forced to use his fingerprint as signature to a document he couldn't read because of the blindfolds.


I refuse to think of our government and its civilized constitution as a police state, especially with many mistakes made in the 30s and 70s and 80s! and especially after the absolutely incredible support received during the invasion of Kuwait by the people.... but they make it hard not to think of them that way.

I, Bibi Nasser Al-Sabah am against the detaining and torturing of Jassim Al Qames and Bashar Al-Sayegh.


Updates:

According to Bashar, he was not attacked by the secret police. Jassem was the only victim.
http://www.alqabas.com.kw/Final/NewspaperWebsite/NewspaperPublic/ArticlePage.aspx?ArticleID=306637

Sunday, August 12, 2007

انهالت على رأسها ضربا حتى فارقت الحياة

انهالت على رأسها ضربا حتى فارقت الحياة
مواطنة تقتل خادمتها الآسيوية في المهبولة
عدد القراء: 811
12/08/2007 أقدمت مواطنة على قتل خادمة آسيوية بضربها على رأسها بعصا غليظة حتى فارقت الحياة امس في منطقة المهبولة.مصدر أمني قال ان عمليات وزارة الداخلية تلقت بلاغا من احد المواطنين يفيد بعثوره على خادمة متوفاة في حمام منزله وعلى اثر ذلك هرعت قوة من الدوريات والمباحث والادلة الجنائية الى مكان الحادث، حيث اكد الطبيب الشرعي ان الفحوصات الاولية تؤكد وجود شبهة جنائية.واضاف المصدر ان المواطنة وزوجها المواطن اخضعوا للتحقيق، حيث اكد الزوج في التحقيق ان خادمته تعاني من مرض واثناء جلوسه في صالة المنزل افتقدها، وبعد البحث عنها عثر على جثتها داخل الحمام، واما الزوجة فقد اختلف كلامها وتضارب مع ما قاله الزوج، اذ اكدت انها لدى عودتها الى المنزل وجدت الخادمة ملقاة في الحمام، وبعد التحقيق المكثف معها اعترفت الزوجة بأنها هي التي قتلت الخادمة بعد ضربها بعصا على الرأس، مما ادى الى وفاتها في الحال، وسجلت قضية وجريمة قتل ولا تزال التحقيقات مستمرة.

http://www.alqabas.com.kw/Final/NewspaperWebsite/NewspaperPublic/ArticlePage.aspx?most=1&ArticleID=303969

This mentality is well worth the fight

offmyhead said...
those maids you pay to take care of your children and sundry are untouchable in their country. they're worth nothing where they come from. they're better off getting raped here then they are at their own country. anyway, the earn a decent living and provide money to their families back home. your losing the war.

I received this comment as a reply to this post http://q8sws.blogspot.com/2007/06/they-say-i-am-fighting-losing-battle.html

Thought i'd share it and use it as an example of what kind of mentalities we're dealing with in this issue, In the future, such comments will be rejected.

Friday, August 10, 2007

Unwanted babies at Al-Sabah Maternity Hospital

Al-Sabah Hospital's Maternity ward is full of unwanted children, their mothers deliver them and run away leaving those children to be brought up without a family. In these cases, usually they are handed over to the Ministry of labour and Social Affairs orphanage, but the orphanage is overcrowded and it refuses to take in more children so these babies stay at the maternity ward and are left there for years without any identification and are given names by the nurses of the ward. Some of these children's mothers are labour expats who run after delivery but most belong to Kuwait mothers who were impregnated by their boyfriends or raped by a family member.

s.w.s is trying to find a solution to this problem, some members think that the children of non-kuwaitis should be handed over to the embassy of the country the mother belonged to, others feel that the orphange should be forced to take them in. What do you think?

Wednesday, August 1, 2007

Parliament must pass new labor law for the sake of Kuwait

This is the current labor law in Kuwait (sorry I only have the Arabic version, if there is an English version, please pass it on). Let’s hope the parliament passes the new labor law so we can say “Ma’a Salamah!” to this one. I don’t have a copy of the new law but I understand is has strict guidelines on working hours and minimum wages, also is not very lenient towards sponsors. The new law is a tiny step towards reform, hopefully with that we can move forward to get rid of sponsorship visas so to prevent future problems with human trafficking.





































































































Wednesday, July 25, 2007

Al-Watan's Insensitivity

http://www.alwatan.com.kw/default.aspx?pageId=55

Such A crude, rude and backward way of dealing with the issue of domestic labour.
Its basically the stories of nannies in both "Liberal" and "Islamic" households that both want salary increases or else, one will kill the boss's son and the other will commit suicide.
The sad part is that this cartoon is an attack on political groups at the expense of those poor domestic workers. The fact that some domestic labour do commit suicide, and some do violent acts against the children of the families, is not by any means comical, not for the labourers and especially not for the sponsors.
Inshalla, Al Watan can gain a sensitivity streak and use their ivy league backgrounds when dealing with the ethics of such issues.

Sunday, July 22, 2007

A Sad Story, Jleeb Shyoukh.

Jleeb Shyoukh, for those of you who didn't know, is a residential area that has been turned into housing for labour expats by Kuwaiti residents in Jleeb. Now, it sounds glamourous but unfortunately it's far from it. The owners of the houses try to get as much cash from their homes by renting spaces to 70 people per house. You have homes that don't have enough space for people so the owners decided to build in the rooftops of their houses to get the extra cash and without the municipality's permission, so all the electricity and water has to be passed through from the house which puts the whole area at risk and especially to those living on the rooftops with wires exposed.

What has been done to stop this? Nothing. If anything it became a popular business amongst those who lived in the area so most of the people there moved out and started renting their homes, now maybe only 4 or 5 homes are lived in by locals.


Human Rights Violations:
1. 1. Small rooms shared by more than 20 people.
2. Because most homes have built illegal extensions to the house, the government does not provide services, including electricity, trash collecting, water supply and so on.
3. Crime sky rocketed in the past couple of years because Jleeb has become a haven for small mafias, so many labour expats (the non mafias) are vulnerable to theft or other abuses.

Last week I met a young man with a big plan, his name is Nasser Al-Barghash.
His plan? reconstructing Jleeb Shyoukh, Nasser,along with his friend and partner Modhi Al-Othman decided to work on a massive urban planning research project that offers the best solutions on how to turn this town around into a modern urban destination with a convention center, exhibition hall, mall, hospital and other services but most importantly a huge labour housing project that fits the international labour standards.


Why Jleeb Shyoukh? Jleeb Shyoukh, is located between Kuwait Airport and Jaber Stadium, both those places are prime locations as Jleeb Shyoukh does not serve them aesthetically nor does it provide any service to those locations including shopping, parking, parks, hospitals, hotels, convention centers etc.

Nasser and Modhi took Arwa Al-Wogayan (Kuwaiti journalist) and I to see first had what Jleeb Shyoukh looks like. It was absolutely pitiful, it's in such poor shape that even the poorest little villages in India look like paradise in comparison. The only thing I noticed was the spirit of these labour expats, they definately would much rather live in a horrendous atmosphere than be degraded in a palace. Let's think about that.

Note: Nasser and Modhi's idea for this project is purely altruistic, they want to present it to the government of Kuwait as a gratuitous gesture. This is what we need in Kuwait, young Philanthropists.

The following are 2 articles by Arwa Al-Wogayan

جليب الشيوخ.. مدينة المستقبل 13/07/2007 كلنا يعرف منطقة جليب الشيوخ كمنطقة تعيسة مليئة بأوكار الدعارة والمخالفات والتجاوزات سواء في المباني او غيرها، وهي كذلك بالفعل، ولكن هل تعلمون انه من الممكن ان تكون جليب الشيوخ هي مدينة المستقبل ونحن عنها غافلون؟اجتهد شاب وشابة لا يرغبان في أي فائدة مادية او حتى معنوية، ولكن لحرصهما على الكويت وحبهما لها قاما بدراسة مفصلة عن اهمية المنطقة مع تقديم السبل لتطويرها وجعلها مدينة المستقبل، موقع منطقة جليب الشيوخ موقع استراتيجي ممتاز فهو ما بين مطار الكويت الدولي واستاد جابر، الحلول التقليدية معروفة وهي ازالة المخالفات وضبط المخالفين ولكنها لا تبدو حلولا جذرية لمنطقة تستطيع ان تكون محطة جذب، الحل الامثل هو ان يتم تقسيم المنطقة الى اربع مناطق وتقسم كالآتي (مدينة الاعمال والحي المالي، المنطقة التجارية، المنطقة الصحية، منطقة المؤتمرات والمعارض). كبر حجم المنطقة يؤهلها لتكون منطقة جاذبة للاستثمار الاجنبي وذلك بسبب قربها من المطار، اما عن تزويدها بمراكز صحية ضخمة فهو مطلب كمركز للتأهيل الطبيعي وذلك لحاجتنا له في الكويت بالاضافة الى مركز للاطفال لعدم وجود مركز فعلي لهم عدا بيت عبدالله الذي لم ينته بعد، السؤال بعد ذلك كيف يتم ذلك؟ الافكار المقدمة كثيرة اهمها ان يتم طرح مزايدة للمناطق الاربع على القطاع الخاص وتكون نظام 'بي. او. تي' لكن بقوانين خاصة تضمن الربحية للقطاع الخاص والفائدة للدولة وان تتم اعادة فرز وتنظيم المنطقة، مع مخطط الشوارع بالكامل بالاضافة الى اعطاء فرصة للشركات الاجنبية للمشاركة، قد يتساءل البعض ما الفائدة من هذا المشروع؟الفائدة كبيرة اهمها ان تكون مدينة المستقبل الجديدة في الكويت وستتيح فرص عمل كثيرة في الكثير من المجالات وهذا ما نحتاجه نظرا للبطالة المنتشرة اخيرا وثانيا عوائد فرق السعر في الارض المعروضة للقطاع الخاص وارتفاع اسعار الاراضي القريبة من المنطقة مما سينعش العقار في مناطق غير المتعارف عليها، يذكر انه تم عرض المشروع على شخصيات كثيرة وكبيرة في الدولة لاقت الترحيب من دون التشجيع الفعلي، بالكلام دون الفعل وهنا اطالب الشركات والمؤسسات بالالتفات لهذه المنطقة والنظر للربح الكبير الذي قد تحققه لهم وتحققه لنا كشعب نحلم بمدينة المستقبل.* * *قفلة:من حبنا لها قاعدين نوفر لكن يحز في الخاطر ان نقوم كأفراد بالترشيد لنجد مؤسسات الدولة تستهلك الكهرباء من أنوار وتكييف بشكل فاحش في المساء وهي الفترة التي لا يعمل بها موظف الحكومة، فلم هذا التبذير ان كنا في حالة حرجة من مسألة الكهرباء؟التي هي مشكلة مخجلة في بلد غني مثل الكويت!

--------

من أروى الوقيان الكويت - 21 - 7 (كونا) -- تكفي رحلة الى منطقة جليب الشيوخ لتبعث الحسرة والألم منطقة سمعنا عنها كثيرا واذا رأتها العين اختلف الأمر اختلافا كليا فالانتهاكات لم تعد مقتصرة على المباني بل امتدت الى الانسانية.ترى أكوام القمامة أمامك وخلفك مهملة دون أن يتتخلص منها والمناطق السكنية تعج بكل التجاوزات ناهيك عن وجود أسواق للأطعمة والسمك وسط البيوت محفوفة بجميع أنواع التلوث من قمامة ومياه مجار اضافة الى ممارسات غير أخلاقية لها أماكن يعرفها سكان المنطقة .الرحلة الى هناك كفيلة بأن تجعل نظرتك للمستقبل قاتمة ان كانت هناك منطقة بهذه التجاوزات البيئية والأخلاقية والانسانية .وأشارت الناشطة في القضايا الانسانية موضي العثمان في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) الى أنها اعدت هي وزميلها ناصر البرقش دراسة حول كيفية معالجة هذا الوضع المأساوي .وقالت العثمان ان هناك أنواعا من المخالفات البيئية المنتشرة في المنطقة بسبب انتشار القمامة ومياه المجاري في أماكن للسكن حيث تاع فيها الأطعمة وتوجد مخالفات سكنية وانسانية امتدت الى درجة أن بعض الأشخاص يعيشون في حافلة أو في غرفة مليئة بثلة من البشر ناهيك عن التجاوزات في كثير من المباني والمواقف الموجودة في عمارات سكنية.وقالت العثمان ان المنطقة تمثل الكويت خاصة للقادمين من المطار فمن المؤسف أن تكون واجهة البلاد مليئة بكل هذه التجاوزات والاهمال والمناظر المزعجة للعين قبل كل شيء.من جهته قال اقترح البرقش ل (كونا) فكرة اجراء دراسة لمنطقة جليب الشيوخ بدأت من الاهتمام بالعمالة التي تعيش في مكبات النفاية والذين يعيشون بدون اقامات .وأضاف البرقش انه اكتشف أن "أغلبهم يقطنون منطقة جليب الشويخ ويعيشون في بيوت مبنية بدون أنظمة للسلامة ما حفزنا لاجراء دراسة ووضع حلول لمشاكلها "لاسيما أن المنطقة تقع بموقع ممتاز متمثل بين مطار الكويت واستاد جابر والجامعة الجديدة وكلها تمثل البلاد بشكل أو بآخر.وأوضح أن وجود المنطقة بهذه التجاوزات الصارخة هو شيء باعث على الخجل مشيرا الى أن الحل يكمن في أن تقسم الى أربعة أقسام الأولى مدينة الأعمال والحي المالي والثانية منطقة تجارية والثالثة منطقة المعارض والمؤتمرات والرابعة منطقة المراكز الصحية.وأشار الى امكانية استغلال المنطقة كمساندة لجاراتها فتصبح مؤهلة لمسافري الترانزيت ليستطعوا التسوق والتبضع فيها ويجعل قسم منها مواقف للسيارات لاستاد جابر وربطها بقطار يوصل أصحاب الناس الى سياراتهم .وأضافت العثمان أن هذا المشروع ان طبق فله مميزات أهمها توفير فرص عمل لعدد كبير من الشباب والشابات وستكون منطقة جاذبة للاستثمار الأجنبي وسترتفع أسعار الأراضي في المنطقة وسينتعش العقار في المناطق المجاورة أيضا.أما البرقش قال ان العمالة في الكويت يجب أن تقطن في مدن عمالية وهي فكرة مطبقة وموجودة في معظم الدول المجاورة ولم تطبق حتى اليوم في الكويت مع الأسف ما جعل الكثير منهم يتكدسون بشكل كبير في جليب الشيوخ.وشكر البرقش والعثمان باهتمام عضو المجلس البلدي عبدالعزيز الشايجي لتزويدهم بجميع المعلومات التي احتاجوها لاعداد هذه الدراسة وبدور وزير الاشغال ووزير الدولة لشؤون البلدية موسى الصراف في التشجيع وبخبرته العريقة في هذا المجال .(النهاية) أ خ و / ا ع كونا211235 جمت يول 07











Friday, July 20, 2007

Following up with Al-ABraj Cleaning Company

تم الاجتماع بمقر الجمعية اليوم الثلاثاء تاريخ 17/7/2007 الساعة الواحد ظهرا
الحضور:
رئيسة الجمعية
نائب
أمين السر
السيد / سمير الناصر السيد / عبدا لعزيز الرفاعي ممثلين عن شركة الأبراج
تم مناقشة المشاكل التي يعاني منها عمالتهم الوافدة وأهمها تأخر صرف الراتب وتدني الراتب عن العقد المبرم وما يصرف من فبل المناقصة وتسكين العمال بقرف لا تتسع لأعداهم ورد السيد سمير علي جميع الأسئلة المقدمة من فبل الجمعية نتيجة الشكاوي العمالية وابدي استعداه للتعاون والحرص علي معاقبة مسئولين العمال لديهم إذا ارتكبوا أي مخالفات تجاه العمالة
متمثلة بارغمهم علي قيام لساعات عمل إضافية بدون اجر اوجبا رهم علي القيام بإعمال مخالفة للقانون لمصالحهم وابدي بعض المقترحات علي القانون الحالي .
1 ضرورة إلزام الشركات المناقصة بالتنفيذ بالحد الادني لأجر العامل
2 تحديد مواصفات السكن وموقعة لتناسب وطبيعة هذه العمالة واحتياجاتها
3 انشاء مدن عمالية متكاملة بجميع خدماتها
4ضرورة تخفيض الضمان الصحي
كما ابدي استعداده لحضور ورعاية جميع الندوات والمؤتمرات التي تعقدها الجمعية بخصوص الحملة الإعلامية لهذه الظاهرة وبالختام شكره رئيسة الجمعية والحضور ووعده بنقل هذه المقترحات للجهات الرسمية المختصة .

Tuesday, July 17, 2007

CONTRADICTION




The ministry of justice suggests to the government as stated here on this document that any human trafficking residency sponsors will results in punishment of the sponsor by execution. Perfect? right next to the article is an advertisement by ASHKANANI recruitment agency, it's an ad to hire Philipino and Indonesians with easy methods of payments, pay in installments!!?!? This ad. contradicts the governments fights against human rights violations.

Thursday, July 12, 2007

عشت يا ابو عبداللطيف

تتميز جريدة القبس بإهتمامها الدائم بموضوع العمالة و حقوقها الإنسانية و هي ليست عادة غريبة عن السيد الفاضل وليد النصف رئيس التحرير و نادراً ما نجد صحفية مثل القبس بهذا الحس الإنساني الرائع








خوش قرارات.. بس مو خوش تطبيق!'


11/07/2007
الجهات المعنية في الدولة والممثلة بتلك النقابات والجمعيات وحتى الوزارات الرسمية معنية بأمور المحافظة على حقوق البشر وصحتهم وحمايتهم من حر الديرة القاتل، لا سيما العمالة التي تعمل على تنفيذ مشاريع الدولة المختلفة في عموم ارجاء الكويت.عدسة 'الباب المفتوح' جالت في اكثر من موقع ضرب عرض الحائط بالفرمانات الحكومية، واليوم نضع امام المسؤولين في الدولة لقطات تؤكد كيف ان البشر العمال المجبرين على العمل في ساعات غير الاوقات المقررة رسميا، انما يعانون الامرين من الحر القاتل، اللقطات اخذت من احد المشاريع القائمة في منطقة القبلة خلف شيراتون الكويت، مشروع حفريات طرق تابعة للدولة.هل من مغيث يرحم اولئك العمال المساكين، ام ان الديرة شاطرة فقط في اصدار الفرمانات تلو الاخرى، اما التطبيق فشعاره 'بربس'؟!.(متابعة وعدسة: قاسم عبدالرحمن)



Sunday, July 1, 2007

AL RAI TV?? Violators of Human Rights??

Today there was a topic on "Khalf Al Abwab" on RAI TV, it was about the U.S State Department's report on Human trafficking, putting Kuwait in the "tier 3" level.

The panel was M.P Duaij Al Shimmary and Lawyer Nawaf Sari Al Mutairi debating against the U.S Department's report. Mark Rothenshield from the U.S Embassy was brought in to speak as a representative of the U.S and had a lot of explaining to do, on his own without any Kuwaiti counterpart that would rebuttle Duaij and Nawaf's views.

The vice president of the our organization Mr. Faisal Al-Masoud was contacted by AlRAI to give our view as an official human rights NGO towards the human trafficking report from the state department. He was contacted at 10:35 and was told he will be on air in 5 minutes, he was surprised by the AlRAI staff asking him exactly what he will be discussing, when he mentioned that he will give detailed evidence of the horrible situation that the labour expats are dealing with in our country, they asked him to hold the line and kept disconnecting him. Everytime he called back they just left him on the line untill it was too late for his turn and the program was over.

They obviously do not want to hear the other side, instead they brought a member of the parliament Duaij AL Shimmari who kept turning the subject around and start pointing fingers at Israel, when the subject was Kuwait. The other person was Nawaf Sarri, a lawyer who has plans to run for the next elections.

This was a BIAS panel, Mark was attacked and was not allowed outside calls for support. What a shame!! This is not proper media and is completely undemocratic. Kuwait is the biggest allie of The United States of America and Mark, I believe was doing his duty with his reports on human rights, because afterall, America would want their biggest allies to have better respect on human lives. We never complained when they got involved with woman's rights, with THE FREEDOM OF KUWAIT and especially with the ousting Saddam Hussain, why is it such a problem now that we are shown at our worst behavior?!?!?!?


ANYBODY THAT HIDES THE TRUTH OF THE VIOLATIONS IS THE BIGGEST VIOLATOR TOWARDS OUR COUNTRY AND OUR RELIGION.

Saturday, June 23, 2007

They say I am fighting a losing battle, you think?

(for those who have been disturbed by my grammar and spelling, I don't recommend reading beyond this sentence)





I have this habbit of constantly thinking, and by thinking I don't mean super intelligent thinking, just plain thinking. I think of ways to change things I don't approve of, I think of constantly changing myself for the better, I think of enriching my life with good friends and great company. These are all good thinkings, I think.





Then there's the painstaking thinking, over analytical thinking, the on going thinking, the middle of the night till morning thinking.





Here's when my thinking gets exhausting:





In the car - Thinking of other cars without AC and how terribly hot they feel because a second ago I was thinking my AC is not cool enough. Thinking of the unbearable heat from the front door of my house to the car (2 steps) then seeing the people working on the streets or working on building sites, the ones waiting for the bus or the ones selling ice-cream on the side of the road.





At work - I miss my daughter terribly, I can't wait to see her, I'm so glad she's got a great nanny. Thinking..... poor nanny, she has 2 daughters (8 year old and 11 year old) i'm sure she misses her daughters, god those poor girls must be devastated without their mother. Patricia's (the nanny) daughter just graduated middle school with honors. Thinking..... do people in Kuwait know that these people (nannies, drivers, cooks and so on..) have families? babies? husbands? wifes? a normal happy life.. why would anyone treat someone so badly and think less of them?





In bed - Thinking.... mattress needs to be changed. Thinking..... those poor girls in the labour agencies (makateb al khadam) sleep on the floor and share a room with 70 other girls.





Daughter's playroom - Hussah (daughter) is being a brat, I'm so fed up of her whining. Thinking...... if i'm fed up of my own daughter why shouldn't Patricia be fed up with her as well? More thinking ..... I should create an environment that keeps both daughter and nanny satisfied and entertained. Thank God for TFC (The Filipino Channel) and their evenings of "wow woweeeee" .





In public - Seeing nannies and housekeepers in uniform. Thinking.... Why are they in Uniform? god I can't imagine what they're feeling, I wouldn't want to wear uniform to public, everyone else looks so good, free to choose what to wear. Uniforms should be worn at home.



When i'm bored - Sometimes I just want to leave the house because I spent too much time on the sofa. Thinking.... what about the house keepers, they're here everyday (except for their holiday once a week) , if they're bored they go to their rooms, right here in my house. how boring.



Does anyone feel this way? If not, shouldn't we? Aren't my feelings humanistic feelings? Shouldn't we sympathize and recognize that there are people here who consider labour expats (especially from India, Sri Lanka, Philipines, Bangladesh, Indonesia, Egypt and many more) insignificant. I hear a lot of "you shouldn't feel guilty for being blessed" talk from people around me, here's the thing though, I don't feel guilty, I feel empathy.







I will keep fighting this so called losing battle.

Sunday, June 17, 2007

"Our country right or wrong. When right, to be kept right; when wrong, to be put right."

In my previous post, a comment made by an anonymous person asking me to read what Dr. Ahmad Al Rubei (Allah yashfeeh inshalla) and Shaikha Amthal are saying in Al-Qabas today.


Dr. Ahmad Al Rubei says in his article that it's time to face the truth about human rights violations. Kuwait's government and parliament should take action instead of harbouring the violations. He mentions that human trafficking is very much happening in Kuwait through Shaikhs from the ruling family, or just civilians who have fiancially flourished in this business with their dirty money, that many of those people (violators) also have companies that sign labour contracts with the government for schools, hospitals, and government institutions. He says when he was in the government (ministy of education) he found alot of violations from companies who had contracts with the ministry. They paid their employees 17kd/month, he along with Mr. Jassim Al Oun (minister of ) took the necessary action against them. He said it's not hard to stop these violations if you have a conscience and if you are patriotic and want the best for your country. Dr. Ahmad in his articles gives a few other examples of violations that are happening in Kuwait.


إنكار الحقائق أم إصلاح الخطأ؟
عدد القراء: 327
17/06/2007 حدث ما كنا وكان غيرنا يحذر منه، فلقد وضعت بلادنا في القائمة السوداء كإحدى الدول المتاجرة بالبشر، فشكرا لحكومات ظلت تتفرج على كارثة المتاجرة بالعمالة، وشكرا لبرلمان آخر ما يفكر فيه طرح قضايا جدية تهم مصلحة البلد.علينا ان نتوقف عن انكار الحقائق، والاعتراف بأن هذا التصنيف لم يأت من فراغ، بل على كل انسان لديه ذرة ضمير واحساس، تجاه البشر، ومحبة لهذا الوطن ان يفرح، بهذا التقرير، فجماعتنا الذين لا يسمعون كلامنا ربما يهديهم الله فيسمعون كلام غيرنا، وربما كانت الضغوطات الخارجية اكثر تأثيرا، مهما كانت قاسية، من طروحاتنا التي ناشدت بكل محبة فلم تجد لصوتها صدى سوى الإنكار!الذين يتاجرون بالبشر في الكويت هم من علية القوم، بعضهم اشخاص متنفذون في الاسرة الحاكمة الكريمة، بعضهم استمر يأكل الاموال الحرام لسنوات طويلة عبر هذه الممارسات الشائنة، وكثير منهم تعطيه الدولة عشرات العقود لعمالة المستشفيات والمدارس والمؤسسات. واذكر اثناء عملي الوزاري اني اكتشفت شركة كاملة، لديها آلاف العاملات وحاصلة على مناقصة كبيرة، كانت تعطي لعمالها راتبا لا يتجاوز سبعة عشر دينارا في الشهر، ويومها، وبتعاون مع الاخ الكبير جاسم العون وزير الشؤون في ذلك الوقت، قمنا بالاجراء المناسب ولكن هذا غيض من فيض ومثال من عشرات الامثلة!البلد مليء بالشحاذين الذين يتم احضارهم عبر التجارة بالبشر، احدهم يحضر مئات الاشخاص لمدة شهر في رمضان يقومون بمهنة الشحاذة امام المساجد وفي المناطق السكنية وهو شخص متنفذ ولا احد يستطيع ان يوقفه!بدلا من تصريحات المسؤولين التي تحاول انكار الحقيقة، مطلوب منهم التواضع والنزول من ابراجهم العاجية وزيارة مناطق الحساوي وجليب الشيوخ والعباسية ليروا بأم عينهم الحالة المأساوية التي تجلب العار على وطننا، وتدعو كل صاحب ضمير حي ان يقول الحقيقة غضب من غضب، ورضي من رضي!ليت احدا يدرس حالة الشبكة الاجرامية التي تحضر العمالة البنغالية وهي شبكة تمتد من دكا الى الكويت تقوم بتزييف الجوازات واحضار خريجي السجون من بنغلادش الى الكويت والذين يقومون بجرائم السرقة المنظمة لكل شيء من مناهيل المجاري الى بيوت السكن! ليت احدا يتساءل كيف يحصل عضو مجلس امة سابق على اكثر من خمسة آلاف اقامة؟!هناك مافيا من تجار الاقامات يتورط معهم مسؤولون في الدولة وتحديدا في وزارتي الداخلية والشؤون، وهناك رشاوى وجرائم تتم تحت نظر الدولة وسمعها، وما قيل في التقرير الدولي يجب بدلا من انكاره التحقق من صحته بعد ان فقدنا الامل في الحكومة والبرلمان في هذه القضية الخطيرة والمقلقة والمعارضة لكل حقوق الانسان والتي تضر بسمعة وطننا!التحدي امام وزيري الداخلية والشؤون، بل هو امام مجلس الوزراء، وتحديدا امام سمو رئيس مجلس الوزراء، فهل نمتلك الشجاعة لمرة واحدة ونفتح هذا الملف المتورم دون تردد! وندفع تكلفة فتح هذا الملف الشائن؟!د. أحمد الربعي
http://www.alqabas.com.kw/Final/NewspaperWebsite/NewspaperPublic/ArticlePage.aspx?ArticleID=286185


Shaikha Amthal Al-Sabah, known for her social work and protection of the environment has harsh criticism of the human trafficking report that was made by the state department. She blames Kuwaitis of having no respect for the country for giving this information to the United States, she also says there is no country that does not violate human rights, even in America you find the homeless in the streets and they themselves should abide to the laws against human rights. She recognizes the violations in Kuwait but is not happy with the negative exposure of Kuwait when all Kuwait's good deeds go unrecognized. She says that Kuwaitis have faith and religion that teaches them the respect fo human lives. The newspaper covered the work Shaikha Amthal is doing with the Labour working on the streets, giving them water bottles and having cold water available in some areas, her organization is hoping to have more water available to those who work on the streets under the sun.


الشيخة أمثال تساعد17/06/2007 كتبت ريم أبي المنى: بمناسبة تدشين حملة 'سقيا العامل' في منطقة الصليبخات التي يطلقها مركز العمل التطوعي، وجهت الشيخة أمثال الأحمد رئيسة المركز، رسالة لم تخص بها أهل الكويت فقط، بل وجهتها الى كل من يدعي أن الكويت ضد حقوق الإنسان أو إنها مقصرة من هذه الناحية، داعية تلك الفئة أن تأتي لتلمس كيف أن الصغير قبل الكبير يهب لنصرة ومساعدة من هو بحاجة، ويشارك في أعمال الخير والتطوع.لماذا التشهير؟وعن التقرير الذي صدر عن الولايات المتحدة الأميركية ويعنى بمسألة الاتجار بالبشر ألقت الشيخة باللوم ليس عليه وإنما على الكويتيين الذين يعطون الأميركي مثل هذا الكلام. وقالت 'صحيح إنه ما من دولة في العالم لا تخترق أو تعتدي على حقوق الإنسان، حتى أميركا بكبرها فيها هذا الخرق، فالمتشردون يفترشون أرصفة نيويورك، وهم قبل ان يطالبوا الدول الأخرى بتطبيق القوانين، ليتهم يطبقونها في بلدانهم. ونحن لا ننكر التجاوزات التي تحصل في البلد، لكن لماذا التشهير بالكويت وهي بلد له أعماله الخيرية. وعتبي على الكويتي الذي ينشر العيوب فقط، لننشر العيوب والمحاسن معا.إحساسوفيما يختص بالحملة، أكدت أنهم في المركز حريصون على أن تطال الأماكن غير المأهولة بالسكان والتي يعمل على بناء بنيتها التحتية، أي الأماكن التي ليس فيها مياه سبيل أو بقالات أو جمعيات، حيث يمكن للعمال شراء الماء وغيره. وأكدت أن هذا العمل نابع من إحساس أهل الكويت، إحساسهم بدينهم، قائلة: 'نحن لا نلجأ إلى جمعية أو منظمة دولية تميز الكويت لأن الكويت تتميز بأهلها المتمسكين بدينهم وبتعاليم الرسول عليه الصلاة والسلام.واضحولدى سؤالها عن أعداد جمعيات النفع العام الآخذة في الارتفاع، قالت ان كل جهة تتكلم عن نفسها، فأعمال الجمعيات هي التي تضع الجمعية في المراكر الأولى.مظلة ولدى سؤالها عن الاتحاد الخليجي لمراكز العمل التطوعي الذي رحبت به كافة الاطراف، اجابت الشيخة انه لابد ان يكون لنا دور لخدمة دول مجلس تعاون الخليج، وهذا الأمر لن يتحقق طالما نحن مشتتون فمن شأن هذا الاتحاد ان يجمعنا على امل ان ينطلق المشروع قريبا ويكون تحت مظلة الامانة العامة لمجلس التعاون مشروع إنسانيومن جهته تحدث نائب رئيس المركز ووكيل وزارة الدولة لشؤون مجلس الامة المساعد م. احمد عبد المحسن المرشد، عن مشروع 'سقيا العامل' واصفا ياه بالمشروع الانساني الذين ينفذه المركز للسنة الثانية على التوالي، فالفكرة بدأت عندما اثارت الشيخة امثال موضوع العمال الذين يعملون في صنين الشمس، والمشروع عبارة عن توزيع المياه واللبن والعصير على العمال في المناطق السكنية قيد الانشاء التي لم تصلها التمديدات الكهربائية وبالتالي لاتنعم ببرادات او ثلاجات المياه الباردة.نجاح وتوسع واضافت: 'بدأنا العام الماضي بأربع ثلاجات في جنوب الجهراء وغرب الجليب ومنطقة فهد الاحمد السكنية ومنطقة الوفرة، وبعد النجاح الذي لقيته الحملة، زدنا عدد الثلاجات في منطقة النهضة وجنوب السرة، ويشاركنا هذا العام النادي العلمي من خلال المتطوعين لديه. توصلنا العام الماضي الى توزيع حوالي 2 مليون عبوة وهذا العام نطمح لتوزيع 3 ملايين عبوة، فالمتطوعون والمتطوعات يؤدون عملهم على اكمل وجه، ومن الجدير بالذكر ان المتطوعات لا يأتين الى المنطقة التي يتواجد بها العمال وانما عملهن يقتصر على تعبئة الاكياس عصرا وتجهيزها للمتطوعين ليتم نقلها الى البرادات من ثم توزيعها على العمال صبيحة اليوم التالي.التقدم المحرز واكمل موضحا ان العمل الماضي بدأ بتوزيع العبوات باستخدام سيارات المتطوعين، اما هذا العام فعمدنا الى تحديد نقاط توزيع وحرصنا على ان تتواجد في اماكن تجمع العمال، الامر الذي يوفر الكثير على المتطوعين ويسهل العمل.وفي النهاية تقدم القيمون على الحملة بالشكر من الجهات المشاركة في المشروع وهي الامانة العامة للاوقاف ووزارة الاشغال العامة والشركات التي ساهمت بكميات من الماء والعصير واللبن والاهالي المتبرعون وبلدية الكويت والمتطوعون والمتطوعات.
http://www.alqabas.com.kw/Final/NewspaperWebsite/NewspaperPublic/ArticlePage.aspx?ArticleID=286185



****


Thank You so much Dr. Rubie for that fantastic article that should be an eye opener for all of us to start paying attention to the extremity of the situation, being a labour expat and all the problems that come with it. And thank you for mentioning that there are members of the ruling family and of the (Mubarak sect-future amirs of Kuwait) that have been and continue to be the biggest human trafficking violators.

Al Shaikha Amthal's efforts to hand out bottles to those who work in the afternoons is "kind" but perhaps we can take it further and start working on the labour laws to stop workers from working from 1-5 during the months of June, July and August. Also, exposing the problems in Kuwait is an effort to help better our country, having human rights NGOs is good exposure for Kuwait internationally but Inactive NGOs is just as bad as government officials seeing a problem not do anything about it. In my opinion, hiding the truth is worst that commiting the crime.



* "Our country right or wrong. When right, to be kept right; when wrong, to be put right." -Carl Schurz

Saturday, June 16, 2007

In conclusion


Mr. Jamal Ahmad Al Kandari
Chairman











This man - parliament member Mr. Jamal Al Kandari- swore under oath to protect our nation's constitution, the constitution that protects human rights and liberties. His job as a member of parliament is to make sure all laws of our countries are enforced by the government and obided by. The same man who pays his employees 20 kd/month which is a violation of labour laws in Kuwait. Wake up people.










Dr. Mohammad Sabah Al-Salim Al-Sabah
Foreign Minister of Kuwait


In the case of Shaikh Mohammed Al-Sabah, though he did play down The State Department's reports of Human Trafficking putting Kuwait in Tier 3 level (worse level), he did indeed recognize the problem, and that makes my work and other NGO work easier especially after years of of denial by government officials. Here's what he said:



"I believe that the report is missing a lot of facts mainly regarding the issue of dealing with foreign domestic labor."



"We agree that there are a lot of issues that require improvement and the government is serious in tackling some of the negative aspects in the situation of foreign domestic labor, and you will see this in laws that the government will adopt on that issue."



http://www.kuwaittimes.net/read_news.php?newsid=MTgxODEwNzgyMg



http://www.alqabas.com.kw/Final/NewspaperWebsite/NewspaperPublic/ArticlePage.aspx?ArticleID=286078 (Arabic Version)